قصة يوريواكه

(الأوديسة اليابانية)


حجم الخط-+=

ترجمة: مؤمن الوزان

تكمن قيمة نص هذه الحكاية عند قارئ الأوديسة والمهتم بها لما في النص من تشابهات وتقاطعات مع أوديسة هوميروس سواء في رحلةالبحر أو وفاء الزوجة أو مسابقة القوس والسهم. لهذه القصة أصول قديمة تعود إلى القرن السادس عشر، وشاعت في بعض الجزر اليابانية، وهي موروث شعبي تعارضت الآراء حولأصالته الخاصة بسكان الجزر أو تأثرت بأوديسة هوميروس لا سيما وأن شيوع هذه القصة كان بعد وصول حملات التبشير المسيحية إلىالجزر اليابانية في القرن السادس عشر. تأتت قصة يوريواكه من البيئة اليابانية الشعبية بعد أن هضمت الأوديسة أو فصولها الرئيسة وأعادت إنتاجها مراعية التغييرات الثقافيةالمطلوبة، وإضافة لمستها الخاصة كما نجد في طائر الباز الذي كان رفيق يوريواكه في موطنه.

تحميل الكتاب

لكتابة آرائكم ومراجعاتكم

Goodreads

أظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى